Your search results

عقد خدمات ترجمة

إنه في يوم         الموافق              حرر في تاريخه بين كل من

السادة / مركز ميتسكو للترجمة والتدريب وقد تأسس وفقاً لقوانين جمهورية مصر العربية

ويمثله الأستاذ الدكتور / محمد محمد عطية بكر بصفته مديراً عاماً.

(ويشار إليه هنا فيما بعد بعبارة الطرف الأول)

(طرف أول)

و

 السادة/                   ويمثلها

السيد/                بصفته

(ويشار إليها هنا فيما بعد بعبارة الطرف الثاني)

(طرف ثان)

تمهيـــد

حيث أن الطرف الثاني يرغب في الاستعانة بما يقوم به الطرف الأول من أعمال الترجمة ذات المستوى المتميز

وحيث أبدى الطرف الأول استعداده لتقديم خدماته للطرف الثاني فقد اتفق الطرفان وتراضيا على أن يتم إبرام عقد اتفاق بينهما وفقاً للشروط والأوضاع التالي

البند الأول

يعتبر التمهيد المتقدم جزءاً لا يتجزأ من هذا العقد ولا ينفصل عنه.

البند الثاني

يلتزم الطرف الثاني بتزويد الطرف الأول بكافة المواد المطلوب ترجمتها عن طريق الإرسال بواسطة البريد العادي أو الإلكتروني أو الفاكس أو عن طريق التسليم باليد.

البند الثالث

يلتزم الطرف الأول بترجمة ما يرد إليه من الطرف الثاني ويراعى عناصر الدقة والوضوح والسلاسة والقيم الجمالية. كما يراعى الطرف الأول أولويات الطرف الثاني في السرعة المطلوبة ، وفى جميع الأحوال يلتزم الطرف الأول بتقديم خدمات الترجمة بأعلى سرعة وجودة ممكنة.

البند الرابع

يتم ترجمة المواد المطلوبة وفقاً للأسعار الآتية

جنيه (مائة جنيهاً) عن الصفحة

البند الخامس:

بالنسبة لأعمال التحرير، يتقاضى الطرف الأول من الطرف الثاني مبلغ 50 جنيهاً (خمسون جنيهاً) عن كل صفحة

البند السادس:

تفادياً لأي خلاف بين الطرفين حول عدد الصفحات وحجمها ، فلقد اتفق الطرفان فيما بينهما على أن المقصود بالصفحة هي تلك المطبوعة على الكمبيوتر والتي تحتوى على (200 كلمة) ومن ثم فعند حساب عدد الصفحات يتم استخراج تقرير من الكمبيوتر بعدد كلمات النص المترجم وتقسم على (200) فيكون الناتج هو عدد الصفحات التي يتم الحساب على أساسها ، وذلك بغض النظر عن النص الأصلي.

كما اتفق الطرفان على أنه بالنسبة للترجمة الفورية أو التتبعية، يتحمل الطرف الثاني تكاليف انتقال وإقامة مترجمي الطرف الأول إذا استدعت ضرورات العمل الانتقال خارج مدينة القاهرة.

البند السابع:

يسرى هذا العقد بالنسبة للترجمة من اللغة الإنجليزية إلى العربية والعكس وتزيد بالنسبة للغات الفرنسية والألمانية والأسبانية والإيطالية بنسبة 50% من الفئات المذكورة أعلاه.

أما غير ذلك من اللغات فيتم الاتفاق عليها بين الطرفين حسب كل حالة.

البند الثامن:

يعتمد الطرف الثاني على الطرف الأول فى كافة أعمال الترجمة دون مراجعة أو تدقيق أو أي تدخل من الطرف الثاني. ومن ثم فإن الطرف الأول يلتزم ببذل كل العناية الواجبة فى الترجمة، وإذا وجد خطأ جوهري في الترجمة فإن الطرف الأول يعتبر مسئولاً عن إعادة ترجمة النص وطباعته على نفقته وبأقصى سرعة

 ممكنة، فيما لا يتجاوز المدة المستغرقة في عملية الترجمة الأولى كما يلتزم بإعادته للطرف الثاني في مقره دون تحميله أي تكاليف إضافية.

البند التاسع:

يلتزم الطرف الثاني بسداد مستحقات الطرف الأول خلال عشرة أيام من تاريخ تقديم فاتورة صحيحة تشتمل على تفاصيل الأعمال التي تمت، ويكون السداد إما نقداً أو بشيك مقبول الدفع مسحوب على أحد البنوك داخل جمهورية مصر العربية.

البند العاشر:

إذا تأخر الطرف الثاني عن سداد الفاتورة في الموعد المحدد في البند العاشر أعلاه، تسري عليه غرامة تأخير بمعدل 5% من القيمة الإجمالية للفاتورة عن كل يوم تأخير.

البند الحادي عشر:

فى حالة توقف الطرف الثاني عن الدفع أو تم رفض صرف أي شيك أو التأخر فى السداد عن اليوم الخامس عشر من موعد السداد بدون سبب أو عذر يرجع إلى خطأ من الطرف الأول، فإن ذلك يعتبر إخلالاً جسيماً من الطرف الثاني بالتزاماته التعاقدية تجاه الطرف الأول الذي يكون من حقه التوقف عن القيام بالتزاماته التعاقدية وفسخ العقد دون إعذار أو إنذار واتخاذ كافة الإجراءات القانونية لحفظ حقوقه قبل الطرف الثاني، ويتحمل الطرف الثاني في هذه الحالة وحده كافة ما ينتج عن ذلك من مصروفات يكون قد تكبدها الطرف الأول نتيجة الفسخ.

البند الثاني عشر:

لا يكون الطرف الأول مسئولاً عن التأخير فى تسليم الأعمال المترجمة إذا كان التأخير ناتجاً عن أسباب لا دخل لإرادته فيها (القوة القاهرة) مثل: انقطاع الكهرباء، تعطل الشبكات، الحوادث الفجائية..الخ. ومع ذلك، فإن أي تأخير آخر غير منطقي وليس له ما يبرره يترتب عليه فرض غرامة تأخير بواقع نسبة 1% من قيمة الفاتورة عن كل يوم تأخير عن التاريخ المتفق عليه خطياً لتسليم الأعمال.

البند الثالث عشر:

مدة هذا العقد سنة ميلادية تبدأ من تاريخ تحرير العقد وتنتهي في

البند الرابع عشر:

لا يحق لأي من الطرفين تعديل أي من بنود هذا العقد بإرادته المنفردة ودون موافقة الطرف الآخر على التعديل وفى حالة تعديل أي من بنود هذا العقد فإنما يتم ذلك فى ورقة منفصلة وباتفاق بني الطرفين موقعاً من كليهما ويعتبر الاتفاق على التعديل ملحقاً لهذا العقد ويرفق به ويعتبر جزءاً لا يتجزأ منه بعد التوقيع عليه من الطرفين.

البند الخامس عشر:

تم تحرير هذا العقد والتوقيع عليه وإبرامه وفقاً للقواعد المنظمة للعقود المدنية فى القانون المدني المصري الحالي وبناءً على ذلك فإن الاختصاص القضائي ينعقد بإرادة الطرفين للقضاء المدني المصري وينعقد الاختصاص فى نظر أي نزاع أو خلاف ينشأ بسب هذا العقد (لا قدر الله) لمحكمة شمال القاهرة الابتدائية.

البند السادس عشر:

تحرر هذا العقد من نسختين بيد كل طرف نسخة للعمل بها ونفاذ مفعولها والرجوع إليها عند الاقتضاء واللزوم وتعتبر كلا النسختين أصلية يمكن الرجوع إليها وقت الحاجة ويعتبر هذا العقد نافذاً فى مواجهة الطرفين والكافة بمجرد التوقيع عليه.

يحتوى هذا العقد على ستة عشر بنداً.

الطرف الأول:

عن مركز ميتسكو للترجمة والتدريب

بجمهورية مصر العربية – القاهرة

دكتور / محمد محمد بكر

المدير العــام

الطرف الثاني:

عن